تتضخم الألعاب في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتصبح قوة هائلة يجب على مجتمع التسويق الانتباه إليها

بلغ عدد اللاعبين في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومصر أكثر من 65 مليونًا في عام 2021، ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد إلى ما يقرب الـ 86 مليونًا في عام 2025

ومن المقرر أيضًا أن ترتفع عائدات الألعاب التي بلغت قيمتها 2 مليار دولار تقريبًا العام الماضي إلى أكثر من 3 مليارات دولار في عام 2025 في البلدان المذكورة أعلاه، حيث يزداد عدد اللاعبين الجدد باستمرار ويرتفع إنفاق اللاعبين المتمرسين

تتميز المملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة ومصر بجماهير الألعاب المستخدمة لأجهزة الجوال. تظهر الأبحاث أن أكثر من 65٪ من المقيمين في هذه البلدان يحبون لعب ألعاب أجهزة الجوال، ويقضون أكثر من أربع ساعات على أجهزتهم المحمولة كل يوم

ولكن المقيمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لا يستمتعون فقط بلعب الألعاب، بل يحبون أيضًا مشاهدة لاعبين آخرين وهم يلعبون. تُظهر بيانات جوجل أن الأشخاص في مصر والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية شاهدوا المزيد من مقاطع يوتيوب لألعاب الفيديو أكثر من أي وقت مضى في عام 2021. وتعد الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية من بين الدول العشر الأولى على مستوى لعالم عندما يتعلق الأمر بالوعي والتفاعل على يوتيوب


جمهور منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا يتجه إلى الألعاب للترفيه خلال شهر رمضان

شهر رمضان المبارك له خصائص مميزة تجعله مختلف عن أي موسم آخر على مستوى العالم، فمع اقترام شهر رمضان يبدأ المحتوى على اليوتيوب بالتغيير ليجاري هذا الشهر الكريم ويكون متناسباً مع الروتين الرمضاني المغاير للروتين خارج رمضان. هذا التغيير يؤثر على مواعيد رفع المقاطع التي اعتاد عليها صناع المحتوى والأوقات التي يجلس فيها المتابعين لمشاهدة المقاطع من صانع المحتوى المفضل نظراً لاختلاف أوقات الدوام في رمضان في الشرق الأوسط وتغير الجدول اليومي لمعظم سكان منطقة الشرق الأوسط يصبح من الضروري تغيير موعد نشر المقاطع ليلائم هذا التغير

ونظراً لما يحمله شهر رمضان من مكانة خاصة وأجواء مختلفة فيفضل المتابع أيضاً أن تحمل المقاطع التي اعتاد على مشاهدتها هذه الأجواء أيضا، فتكثر السلاسل والمقاطع الخاصة بشهر رمضان

ففي مجال الألعاب نرى توجه من صناع المحتوى لعمل سلاسل خاصة برمضان وتغيير الانترو وهوية القناة لتتناسب مع رمضان، فكما تحيط بنا الزينة الرمضانية في المنزل والأسواق والشوارع نرى طابع فوانيس وهلال رمضان يظهر على صفحات ومقاطع صناع المحتوى. لتخلق جو يشعر به المتابع أن اليوتيوب وصناع المحتوى يعيشون معه هذه الأجواء كما يعيشها في المنزل وفي الحياة اليومية ويشاركونه فرحة قدوم هذا الشهر المبارك

فنرى أحد الأمثلة في السلسلة التي يقوم بها سبيد في لعبة ماين كرافت وسلسلة رمضان كرافت مع مجموعة من صناع المحتوى المبدعين بتحديات داخل لعبة ماين كرافت وعليهم انهائها خلال شهر رمضان المبارك


ويمكن أيضاً عمل حلقات خاصة لتحوي على وأجواء رمضانية كما فعل صهيب في مقطعه (كيف تبني هلال رمضان)


أما عن المحتوى المخصص لرمضان فقد قام  في سلسلة فوازير أبو عمر بتقديم محتوى جديد كلياً في قناته يعرض بشكل خاص خلال شهر رمضان ويستضيف في هذه السلسلة مجموعة من صناع المحتوى والمؤثرين في الشرق الأوسط ليشاركهم بعض التحديات الممتعة والخفيفة على الضيف والمشاهد.

المصادر:

Win at Ramadan by connecting with these 2 gaming audiences

ترجمة وإعداد:

Obada Al Khayat

Powered by Froala Editor